• الدخول
  • التسجيل
  • اتصل بنا
  • خريطة الموقع

محطة ضخ مسيمير والمصب البحري

نبذة عن المشروع
يمثل مشروع محطة ضخ مسيمير والمصب البحري المرحلة الثانية من مشروع نفق مسيمير لتصريف المياه السطحية ومياه الأمطار الذي اكتمل إنشاؤه في نهاية 2016، وسيعمل على تحقيق الهدف الذي تم إنشاء نفق مسيمير لأجله، وهو استيعاب المياه السطحية ومياه الأمطار مما سيساعد على خفض منسوب المياه السطحية وبالتالي خفض تكلفة الضخ في مشاريع التشييد في الدولة، بالإضافة إلى المحافظة على أساسات المباني وتقليل ظاهرة هبوط الأرض بسبب الأمطار.​

فوائد المشروع
يتكون الجزء الأول من المشروع من المصب البحري الذي يبلغ طوله 10 كيلومترات من شاطئ البحر ويعد أحد أطول أنفاق المصبات البحرية على مستوى العالم، وهو ما يضمن الحفاظ على البيئة البحرية بالدولة.
يشكل حفر نفق المصب البحري على عمق خمسة عشر متراً تحت قاع البحر تحدياً إنشائياً كبيراً بسبب طبيعة الأرض المتغيرة والضغط الأرضي وضغط المياه على هذا العمق، لذا تم اختيار آلة حفر الأنفاق العميقة ذات تقنية الضغط الجوفي المتوازن والتي صممّت خصيصاً بتقنيات متطورة لتتناسب مع الظروف الجيولوجية في دولة قطر. ويقوم فريق محترف ومتخصص على قدرٍ عالٍ من الكفاءة، بتنفيذ جميع الأعمال البحرية.
النفق مبطن من الداخل بحلقات خرسانية مسبقة الصنع بقطر حوالي أربعة أمتار وهي مزودة بألياف فولاذية لحماية النفق. وينتهي النفق عند عمود الرفع الذي يدفع بتدفقات مياه الأمطار إلى حقل المصب الذي تبلغ مساحته 14,750 متر مربع.
أما الجزء الثاني للمشروع فيتكون من محطة ضخ تتألف من عشرة مضخات ومرافق مساعدة، وسيكون موقعها عند نهاية نفق مسيمير جنوب مطار حمد الدولي، وستعمل محطة الضخ بطاقة تبلغ 19.7 متر مكعب في الثانية، ومهمتها هي ضخ المياه التي ترد إليها من نفق مسيمير إلى نفق المصب البحري.
بيانات عن المشروع
الموقع الجغرافى لا يوجد محتوى
المنطقة مناطق متعددة
القطاع مشروعات الصرف الصحي
التكلفة الكلية 920,000,000 ر.ق.
الحالة قيد العمل
نوع المشروع الصرف الصحي
تاريخ البدء 26 نوفمبر 2017
تاريخ الإنتهاء المتوقع الربع الرابع من 2021
الشركة المنفذة

ائتلاف شركتي حمد بن خالد للمقاولات وشركة بور قطر للإنشاءات

الشركة الإستشارية

موت ماكدونالد المحدودة​