• الدخول
  • التسجيل
  • اتصل بنا
  • خريطة الموقع

Ashghal > هيئة الأشغال العامة: الصفحة الرئيسية > المركز الإعلامي > البيانات الصحفية سبع جوائز عالمية جديدة تحصدها إدارة مشروعات شبكات الصرف الصحي في "أشغال"

سبع جوائز عالمية جديدة تحصدها إدارة مشروعات شبكات الصرف الصحي في "أشغال"

13/06/2024

سبع جوائز عالمية جديدة لإدارة مشروعات شبكات الصرف الصحي في "أشغال"



توّجت هيئة الأشغال العامة "أشغال" متمثلة بإدارة مشروعات شبكات الصرف الصحي بسبع جوائز عالمية جديدة، وذلك تكريماً للأداء المتميّز لعدد من المشاريع التي تنفذها الإدارة في عدة مجالات منها الصحة والسلامة بمواقع العمل، وكذلك جهود الهيئة للمساهمة في دعم التنمية الاقتصادية في الدولة من خلال عقد اتفاقيات من شأنها تعزيز مشاركة القطاع الخاص المحلي والعالمي في تنفيذ المشاريع التطويرية كجزء من رؤية قطر الوطنية 2030.


وتتمثّل الجوائز بخمس جوائز من "الجمعية الملكية البريطانية لمنع حوادث العمل" RoSPA، حيث حصل مشروع محطة ضخ مسيمير والمصب البحري على جائزة الميدالية الذهبية، وحصل برنامج تصريف مياه الأمطار (المرحلة 3) على "الجائزة الذهبية"، كما فاز مشروع تطوير البنية التحتية للصرف الصحي في الوكرة والوكير على كل من "الجائزة الذهبية" و "الجائزة الذهبية لسلامة الأسطول" Gold Fleet Safety، كما حصل مشروع إنشاء بحيرات موسمية لتخزين المياه المعالجة (الحزمة 1) على "الجائزة الفضية".


هذا وفازت هيئة الأشغال العامة بجائزة مؤسسة MEED العالمية، حيث تم اختيار مشروع جاهزية كأس العالم لشبكات تصريف المياه الجوفية ومياه الأمطار (الحزمة 6) للفوز بجائزة "أفضل مشروع لعام 2023" في فئة مشاريع نقل المياه.


كما حصل عقد مشروع محطة معالجة مياه الصرف الصحي للوكرة والوكير بنظام الشراكة بين القطاع العام والخاص (PPP) على جائزة IJ Global وذلك عن فئة أفضل صفقة لمحطة معالجة مياه الصرف الصحي لعام 2023 في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.


وعبّر المهندس خالد سيف الخيارين، مدير إدارة مشروعات شبكات الصرف الصحي عن فخره بحصول "أشغال" على مجموعة هامة من الجوائز العالمية، قائلاً: "نفتخر بتحقيق هذا الإنجاز الهام حيث يؤكد حصولنا على خمس جوائز جديدة من RoSPA منها جائزة الميدالية الذهبية على حرص أشغال على معايير الصحة والسلامة وجهودها المستمرة في الحفاظ على أمن وسلامة جميع العاملين على تنفيذ مشاريعها، من خلال وضع استراتيجيات وخطط واضحة خاصة بالسلامة بمواقع العمل والالتزام بها وأيضاً تنفيذ المبادرات التي من شأنها تعزيز الوعي حول هذا المجال لدى المقاولين."


وأضاف الخيارين: "تعكس جائزة MEED أهمية الجهود المبذولة في تنفيذ المشروع على مستوى عالٍ من الكفاءة وخلال فترة قياسية، بهدف تطوير البنية التحتية لتصريف مياه الأمطار والمياه الجوفية في مناطق مدينة خليفة الشمالية والجنوبية والمسيلة وبحيرة الحوار في اللقطة، وذلك قبل انطلاق بطولة كأس العالم قطر 2022."


ومن جانبه، أشار المهندس خالد العبيدلي، مدير إدارة تشغيل وصيانة الصرف الصحي، إلى أن فوز "أشغال" بجائزة الميدالية الذهبية للصحة والسلامة من RoSPA يعكس مدى التزام الهيئة بالتميّز في كافة جوانب تنفيذ المشاريع بما في ذلك تحقيق أعلى المعايير التي تضمن سلامة العاملين لديها، قائلاً: "نحن في أشغال نعتبر السلامة في مناطق العمل أولوية أولى وقيمة مهمة تشكل حجر الأساس لتحقيق النجاح وحماية العنصر البشري لتنفيذ المشاريع وهو أثمن ما لدينا."


وعن فوز عقد مشروع محطة معالجة مياه الصرف الصحي للوكرة والوكير بجائزة IJ Global، أوضح المهندس عبد الرحمن محمد السليطي، رئيس قسم مشروعات محطات المعالجة وشبكات مياه المعالجة في "أشغال"، أن الجائزة تكرّم هذا المشروع بكونه أفضل اتفاقية شراكة بين القطاع العام والخاص لعام 2023 في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، مشيراً إلى أن المشروع يعد أول شراكة بين القطاعين العام والخاص في مجال مشاريع شبكات الصرف الصحي في دولة قطر، وهو خطوة رائدة نحو تعزيز مشاركة القطاع الخاص في تنفيذ مشاريع البنية التحتية والخدمات العامة مما يساهم في تعزيز تنافسية الشركات وتطوير القطاع الخاص المحلي، بالإضافة إلى الاستفادة من الخبرات العالمية والابتكارات التكنولوجية وتعزيز مستوى الخدمات المقدمة في مختلف المجالات.


وتحظى هذه الجوائز المرموقة بتقدير كبير ومشاركة واسعة من مختلف المنظمات والشركات والمؤسسات في مختلف دول العالم حيث تعد من أهم الجوائز الممنوحّة في قطاع البناء والإنشاءات. كما يذكر أن جائزة الميدالية الذهبية التي حصدها مشروع محطة ضخ مسيمير والمصب البحري يتم منحها من RoSPA للجهات الحاصلة على خمس جوائز ذهبية على مدار خمس سنوات متتالية.


مشروع محطة ضخ مسيمير والمصب البحري

يعد أهم مشروعات تطوير البنية التحتية التي نفذتها "أشغال" بهدف توفير حل مستدام لتصريف المياه السطحية ومياه الأمطار في الدولة من خلال تعزيز القدرة الاستيعابية لتصريف مياه الأمطار لخدمة 270 كيلومتر مربع في مناطق جنوب الدوحة وحماية 23 نفق سيارات رئيسي.

يشمل هذا المشروع المرحلة الأولى وهي نفق مسيمير الذي تم الانتهاء منه عام 2016، والمرحلة الثانية وهي محطة الضخ والمصب البحري الذي يصل طوله إلى 10 كيلومتر داخل البحر.


برنامج تصريف مياه الأمطار (المرحلة 3) مناطق جنوب الدوحة

يهدف المشروع إلى توفير حلول عملية وسريعة لمشاكل تجمعات مياه الأمطار في حوالي 107 منطقة حيوية داخل بلديات الدوحة والريان والوكرة، مما يساهم في تلبية احتياجات السكان وتحسين جودة الحياة والظروف البيئية فيها. حيث تم تنفيذ حوالي 84 كم من شبكات المياه الجوفية ومياه الأمطار، بالإضافة إلى إنشاء خزانات تحت الأرض لمياه الأمطار.


مشروع تطوير البنية التحتية للصرف الصحي في الوكرة والوكير

يهدف المشروع إلى توفير خدمات بنية تحتية مستدامة لتصريف مياه الصرف الصحي في مناطق الوكرة والوكير والمشاف والمنطقة الصناعية، حيث يوفّر حلاً متطوراً لنقل تدفقات الصرف الصحي من الشبكة الحالية والمستقبلية في مناطق جنوب الدوحة إلى محطة معالجة الوكرة والوكير قيد التنفيذ. يشمل المشروع أنفاق الصرف الصحي الرئيسية في الوكرة والوكير، إلى جانب مشروع خطوط شبكات الصرف الصحي الفرعية في الوكرة والوكير، ومشروع خطوط المياه المعالجة في الوكرة والوكير.


مشروع البحيرات الموسمية لتخزين المياه المعالجة (الحزمة 1)

يشمل المشروع إنشاء 5 خزانات بسعة تبلغ 22.5 مليون متر مكعب، وبركة تبخير بسعة 8.7 مليون متر مكعب، بهدف تخزين الفائض من مياه الصرف الصحي المعالجة خلال أشهر الشتاء ليتم استخدامها خلال أشهر الصيف حيث يرتفع الطلب على المياه المعالجة، وبالتالي موازنة العجز والفائض من المياه المعالجة التي يتم إنتاجها.


مشروع محطة معالجة مياه الصرف الصحي للوكرة والوكير

يهدف المشروع إلى تغطية الحاجة المتزايدة لمعالجة مياه الصرف الصحي في منطقتي الوكرة والوكير، حيث يتم حالياً نقل بعض تدفقات مياه الصرف الصحي من مناطق التجميع في الوكرة والوكير والمشاف من خلال صهاريج الصرف الصحي، ويتم معالجتها في محطة المعالجة جنوب الدوحة والتي تعمل بكامل طاقتها، مما يستدعي تحويل جزء من هذه التدفقات إلى موقع آخر.

تم تصميم محطة المعالجة ومرافقها على أساس حجم تدفقات الصرف الصحي المتوقعة لعام 2026، بمتوسط طاقة استيعابية أولية قدرها 150 ألف متر مكعب في اليوم مع إمكانية زيادة الطاقة الاستيعابية للمحطة إذا تطلبت الحاجة مستقبلاً. ويتبنى المشروع أعلى المعايير والمواصفات العالمية المعتمدة لإنتاج مياه معالجة بجودة عالية جداً.


مشروع جاهزية كأس العالم لشبكات تصريف مياه الأمطار والمياه الجوفية (الحزمة 6)

يخدم المشروع مناطق مدينة خليفة الشمالية والجنوبية والمسيلة والبديع واللقطة من خلال تنفيذ شبكات جديدة لتصريف مياه الأمطار والمياه الجوفية بطول 60 كم لنقل التدفقات من هذه المناطق إلى شبكة التصريف الرئيسية، مما يساهم في تقليل تجمعات مياه الأمطار ويخدم أكثر من 100 شارع. كما تم تطوير بحيرة الحوار لتجميع مياه الأمطار وربطها بالشبكة القائمة.